مايمكن أن تفعله المراة الحائض من عبادات فى ليلة القدر

Spread the love

تحزن المرأة إذا رأت الحيض في رمضان لحرمناها من فضل الشهرالكريم لذلك نستعرض هذا المقال لنبشرها ففي

صحيح البخاري من حديث أبي موسى أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : (إذا مرض العبد أوسافر كتب الله تعالى

له من الأجر مثل ما كان يعمل صحيحا مقيما). والحيض مرض كأى مرض عارض يمنع صاحبته مما كانت تفعله من

عبادات.

ما يمكن أن تفعله المراة الحائض من عبادات فى ليلة القدر

النية: يجب أن تنوي الحائض قبل ليلة القدر أنّها  سُتحيي ليلة القدر ليُكتب لها الأجر والحسنات فالأعمال بالنيات

الإكثار من الذكر: يشمل الذكرُ التسبيح، والتهليل، والتكبير، والاستغفار، والحمد، يجوز للمسلمة الحائض الذكر، ولا

يوجد نصٌّ شرعيٌّ يُحرِّم ذلك

وعن أم المؤمنين عَائِشَةُ رضي الله عنها: (كَانَ النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَذْكُرُ اللهَ عَلَى كُلِّ أَحْيَانِهِ) [رواه مسلم]

ويدل ما روي سابقاً على أنّ النبي صلى الله عليه وسلّم كان يذكر الله في كلِّ حالاته، حتى في حال الجنابة، وينطبق ذلك

على حالات المسلمين جميعاً؛ الرجال منهم والنساء.

الدعاء: تكثر المسلمة الحائض من الدعاء والصلاة على الرسول الكريم عليه الصلاة والسلام، وذكر الله بأسمائة

الحسني، ثمّ ذكر حاجتها، والتضرُّع إلى الله بقلبٍ صادقٍوحسن ظن بالله، وتختم الدعاء بالصلاة على النبي ، والدعاء

يكون الخلاص من الدين، والهمّ، والرزق بالذريّة الصالحة، ودوام الصحة، والسلامة من عذاب القبر، ورضا الله عليها.

إخراج الصدقات: كمساعدة اليتامى، والمساهمة في تعليم أحد الطلبة من العائلات الفقيرة، أو شراء أدويةٍ لمريضٍ ما

,تسديد الديون لأحد الغارمات.

. قراءة الأحاديث النبوية الشريفة: وذلك لأن الحائض لا تستطيع قراءة القرآن من المصحف الشريف في فترة حيضها.

تجنبي في ليلة القدر النميمة والغيبة، والإساءة لأى أحد مسلم كان أو على أى دين ,أنسان كان أو حيوان سواءً بالكلمة

أو الفعل.

إقرأ أيضاً

نصائح لانقاص الوزن في شهر رمضان

Related posts

Leave a Comment